آمال العديني | ركضت نحو خوفي

عند حافة النسيان قبل متر من البياض اللامتناهي، سألته لماذا تمتد في سلم الغروب كدم؟