عمّار الشقيري

عمّار الشقيري

كاتب أردني

مقابلة حصرية لمجلة فن مع وزيرة الثقافة الأردنية بسمة النسور

مسرحيّات وورشات كتابة وفنون، بهدف الوصول للناس المهددين في السجون والذين تعرضوا للغلو والتطرف، بالإضافة إلى مشاريع أخرى تستهدف الشباب الذين يُعتقد أنّهم مستهدفون من هذا التطرف

هل تغيّر الوجه الثقافي لعمّان بسبب “اللاجئين”؟

كلّما تزعزع الأمن في دولة مجاورة وُلد مهرجان ثقافيٌّ جديد في عمّان، وازدحمت الصالات والمسارح وقاعات المؤتمرات باللهجات العربيّة؛ أردنيّة وفلسطينية وعراقيّة وسوريّة بوجه خاص، ولهجات عربيّة أخرى بشكل عام.

أهلاً بالكتاب الذي تأخر 100 عام

دخل "الكتاب النثريّ" للشاعر الألمانيّ راينر ماريا ريلكه (1875-1926) تحت عنوان "مذكّرات مالته لوريدز بريغه" إلى اللغة العربيّة أخيرًا، بترجمة الفلسطيني إبراهيم أبو هشهش. نقول أخيرًا، إذ مضى أكثر من قرن على صدور الكتاب لأوّل مرّة بالألمانيّة، ولم يُترجمه أحد من قبل، فأهلاً بمالته لورديز بريغه ولو بعد أكثر من قرن.